ما علاقة مسلسل البرنس "محمد رمضان" بنادي مانشستر ستي الإنجليزي لكي يعلق علي أحد حلقاته؟

الموجز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الموجز

 

في لافتة جميلة، علق نادي مانشستر ستي الإنجليزي على ظهور قميصه في أحد مشاهد مسلسل "البرنس"، الذي يحظى بمشاهدة واسعة في مصر والعالم العربي خلال شهر رمضان.

 

وتدور قصة مسلسلة "البرنس" حول صراع ينشب بين أفراد عائلة حول ميراث الوالد المتوفى، خاصة أن الأب أوصى بثروته إلى ابنه "رضوان" الذين يجسده الممثل محمد رمضان، فيما يرفض الأخوة الآخرون الأمر.

 


وكتب الحساب الرسمي للنادي الإنجليزي باللغة العربية على "تويتر"، ليل الأحد: "مش (ليست) أخلاقنا دي (هذه) يا دياب".

مش أخلاقنا دي يا دياب. حسبما نشر موقع "سكاي نيوز".


ويشير الحساب في كلامه إلى الفنان  محمد دياب، الذي كان يرتدي قميص مانشستر ستي خلال أحد مشاهد المسلسل.


ويجسد دياب شخصية "كتكت"، وهو قاتل استأجره شقيقا رضوان، في المسلسل من أجل قتله.


وسرعان ما رد دياب على التغريدة، قائلا: "بس أخلاق كتكت"، في إشارة منه إلى أن الأمر لا يعدو كونه تمثيلا.


وتدور قصة مسلسلة "البرنس" حول صراع ينشب بين أفراد عائلة حول ميراث الوالد المتوفى، خاصة أن الأب أوصى بثروته إلى ابنه "رضوان" الذين يجسده الممثل محمد رمضان، فيما يرفض الأخوة الآخرون الأمر.


ومن أجل استئثار رضوان بالثروة، يدبر الأخوة المكائد من أجل التخلص من أخيهم، ويقود تلك المكائد "فتحي" الذي يجسده الممثل أحمد زاهر.


وكانت أحداث الحلقة 24 من مسلسل البرنس، بقيام محمد رمضان بقتل «كتكت»، الذي كان يرتدي قميص نادي مانشستر ستي الإنجليزي الذي قام بدوره الفنان دياب ، ذلك بعد أن استأجره أشقاء «رمضان» للتخلص منه.


وبعد أن قتل «رضوان» «كتكت» قام بوضع جثته بجوار «فتحي» في السرير، الأمر الذي سبب فزع الأشقاء وقرروا أن يبحثوا عن ابنة أخيهم التي رموها في الشارع من سنين حتى يستغلوها كي يتوقف «رضوان» عن الانتقام منهم.

وقام «فتحي» أحمد زاهر و«فدوى» روجينا بالذهاب لموقف السيارات الذي تركوا فيه ابنة محمد رمضان منذ سنوات، وعرضوا على السائقين مكافأة نصف مليون جنيه مقابل الإدلاء عن أي معلومة عن مكان الطفلة.

وحاول عبدالمحسن «إدوارد»، أن يعتذر من شقيقه «رضوان» محمد رمضان  بسبب انحيازه لأخواته ضده وموافقته على قتل زوجته وابنه ورمي ابنته في الشارع، مؤكدا له خوفه ورعبه من «فتحي»، لذا اضطر أن ينضم إليهم، ولكن «رضوان» لم يقبل اعتذاره وأكد له أنه لم يصفح عنه طوال حياته. حسبما نشر موقع "بوابة الأهرام".


واختتمت الحلقة بقيام أحد سائقي الموقف الذي تُركت فيه ابنة محمد رمضان بالاتصال بأحمد زاهر لإخباره بمكان الطفلة والحصول على النصف مليون جنيه المكافأة.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق