«طعنة في الرأس وصاحبتها شافت دمها على المخدة».. شقيقة سعاد حسني ترد على مفيد فوزي: «الفنانة قُتلت قبل إلقاءها من نافذة سكنها بلندن»

الموجز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الموجز  

ردت جيجي حسني، شقيقة الفنانة الراحلة سعاد حسني، على تصريحات الإعلامي مفيد فوزي الأخيرة.  

وأعربت جيجي، في تصريحات لصحيفة "الوطن"، عن استياءها من تصريحات الإعلامي بشأن "وفاة سعاد حسني بسبب إدمانها للمهدئات".

ونفت جيجي تصريحات مفيد فوزي حيث قالت إنها غير صحيحة على الإطلاق، مؤكدة أن "سعاد حسني قُتلت قبل أن يتم إلقاءها من نافذة محل سكنها في لندن".

وأضافت: "نادية صديقة سعاد حسني اللي ساكنة معاها قالت دمها كان على المخدة".

وأكدت شقيقة سعاد حسني أن الأسرة "وجدت آثار طعنة في الرأس وكسور في الساقين والزراعين، بالإضافة إلى تهتك في الجمجمة نتيجة طعنها بآلة حادة بها".

وعلّقت بالقول: "شفنا ده وإحنا بنغسلها بإيدنا، إزاي يبقى مفيهاش خدش بعد كل ده".

وقالت جيجي أن شقيقها لم يخبر مفيد فوزي بسلامة الجثة بحسب تصريحاته، مشيرة إلى أن الإعلامي توطدت علاقته بسعاد حسني خلال فترة زواجها بالمطرب عبدالحليم حافظ، إلا أنها لم تعد بالقوة نفسها عقب انفصالها عنه، مطالبة منه تحري الدقة فيما يقوله.

وكان الإعلامي مفيد فوزي قد صرح مؤخراً، خلال استضافته في برنامج " شيخ الحارة والجريئة" الذي تقدمه المخرجة إيناس الدغيدي، بأن "سعاد حسني قتلها إدمان المهدئات بنفس الطريقة التي مات بها صلاح جاهين".

وأضاف الإعلامي أنه "لو كانت سقطت من شرفتها كانت هتتفصص، وأخوها قالي شوفتها في المشرحة مفيهاش خدش".

وقال "فوزي" إن الشعب المصري "لديه متعة السيناريو أكثر من أسامة أنور عكاشة ووحيد حامد".

أخبار ذات صلة

0 تعليق