«طليقته رفضت دخوله».. اتهامات بالجملة ضد أحمد فلوكس تنتهى بضرب رجل أمن.. والنيابة تخلي سبيله بعد الاتهامات المتبادلة

الموجز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الموجز

أثار أحمد فلوكس ضجة كبيرة خلال الساعات الماضية بسبب تسريب مقطع فيديو له أوضح هجومه على أحد رجال الأمن بكومبوند خاص، وذلك بعد رفض الأخير دخول "فلوكس" للحفاظ على الأمن والخصوصية، خاصة أنه لا ينتمي لسكانه أو حتى لم يحمل أي دعوة ما أحد السكان.

كما سبق وأثار فلوكس ضجة كبيرة وشن الجمهور هجوما عليه بعدما بالغ في إشادته لنفسه حول دوره بفيلم "الممر" كما أطلق على نفسه لقب "الشهيد" بسبب سخرية المتابعين منه، مما وصل الأمر لاستفزاز الجمهور منه بعدما كان متعاطفًا معه ومتأثرًا بدوره. حسبما نشر موقع "الدستور".

وفي الأيام الأخيرة أثار جدل حول تصريحاته الجريئة خلال استضافته في برنامج "شيخ الحارة" مع إيناس الدغيدي، حيث أكد أنه أنقذ طليقته الفنانة هنا شيحة من الحبس دون أن يفصح عن أي سبب، بالإضافة إلى أنه اتهم الوسط الفني بأنه غير عادل، وهاجم الفنان محمد رمضان مشيرًا إلى أنه العمل الوحيد الذي جمعه به هو مسلسل "إحنا الطلبة" ولا يعتقد أنه سيعمل معه مجددًا مردفًا: " أنا مبشتغلش مع أي حد".

وقررت النيابة العامة بمدينة 6 أكتوبر اخلاء سبيل الفنان أحمد فلوكس وأفراد أمن أحد الكمباوندات السكنية في الشيخ زايد بكفالة مالية قدرها 1000 جنيه لكلًا منهما، على خلفية الاتهامات المتبادلة بالاعتداء بالضرب والسب والقذف، وطلبت تحريات الأجهزة الأمنية التكميلية حول الواقعة؛ للوقوف على ظروفها وملابساتها. حسبما نشر موقع "اليوم السابع".

استمعت جهات التحقيق بمدينة 6 أكتوبر لأقوال أفراد أمن الكمباوند والذين اتهموا الفنان أحمد فلوكس بالاعتداء عليهم بالضرب، والذين قالوا في التحقيقات، أنهم فوجئوا بالفنان يستقل سيارة سوداء اللون ماركة "مرسيدس" ويرغب في الدخول، ولكنهم استعلموا عن وجهته، وتبين لهم عدم وجود تصريح يسمح له بالدخول، فضلًا عن رفض طليقته دخوله الكمباوند، وهو ما دفعهم لرفض دخوله.

وتابع أفراد أمن الكمباوند في التحقيقات، أنه بعدما رفضوا دخوله الكمباوند، فوجئوا به ينفعل عليهم ويعتدى عليهم بالضرب، مثلما ظهر في الفيديو الذي قدموه لجهات التحقيق، وأثبت تعرضهم للضرب، ونفوا ما جاء على لسان الفنان بأنهم اعتدوا عليه أو وجهوا له عبارات السب أو القذف، أو اتلفوا سيارته.

فيما اتهم الفنان أحمد فلوكس في أقواله أمام النيابة، أفراد أمن الكمباوند بالاعتداء عليه بالضرب والسب والشتم، واتلاف سياراته، كما اتهمهم التشهير به، ونفى صحة الفيديو الذي تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي.
وطلبت النيابة العامة بمدينة 6 أكتوبر تحريات الأجهزة الأمنية حول الاتهامات المتبادلة بالاعتداء بالضرب بين الفنان أحمد فلوكس ، وأفراد أمن أحد الكمباوندات السكنية بمدينة الشيخ زايد؛ للوقوف على ظروف وملابسات الواقعة، كما أمرت بإرسال فيديو الواقعة، والذى صورته كاميرات المراقبة الخاصة بشركة أمن الكامبوند إلى لجنة فنية متخصصة لفحصه.

كان الفنان أحمد فلوكس تقدم ببلاغ لقسم شرطة ثان الشيخ زايد، اتهم فيه 3 أفراد أمن كمباوند سكنى، بالاعتداء عليه، وتبادل معهم الاتهامات بالاعتداء، والتشاجر معه ومنعه من دخول الكمباوند للقاء مطلقته بفيلتها.

كما سبق وقام فرد أمن خاص بالكمباوند، بتحرير محضرا ضد فلوكس، بقسم شرطة ثان الشيخ زايد، اتهمه بالاعتداء عليه بالضرب، بعد منع فرد الأمن له من الدخول بسيارته للكمباوند للقاء طليقته.

وتبين أن فلوكس ، كان فى طريقه للقاء طليقته داخل فيلتها بالكمباوند، ورفض فرد الأمن دخوله لعدم حصوله على موافقة من طليقته بالدخول، مما دفع فلوكس للنزول من سيارته والاعتداء على فرد الأمن ،وتحفظ رجال المباحث على كاميرات المراقبة التى رصدت واقعة الاعتداء، وأخطرت النيابة للتحقيق.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعى فيديو للفنان أحمد فلوكس معتديا على أحد أفراد الأمن فى كمباوند بمدينة الشيخ زايد.

وقال الفنان أحمد فلوكس ، فى تصريحات خاصة لموقع "اليوم السابع" تعليقا على ماحدث، أن الأمن من قام بالاعتداء عليه، مشيرا إلى أنه كان فى طريقه لتحرير محضر ضد سيدة تقيم فى الكمباوند، لكن فوجئ أن الأمن منعه من الدخول.

وأكد "فلوكس"، أنه سوف يقاضى من سرب هذا الفيديو من كاميرات المراقبة السرية، لافتاً إلى وجود فيديو آخر بالتعدى على سيارته بالشوم وحاليا فى طريقه لتحرير محضر ضدهم، و"أنهم لديهم تاريخ طويل فى المصايب" - حسب وصفه.

أخبار ذات صلة

0 تعليق