الخارجية السعودية: قمة العلا طوت نقاط الخلاف وعادت بالعلاقات الدبلوماسية كاملة

مباشر (اقتصاد) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الرياض - مباشر: أعلن الأمير فيصل بن فرحان، وزير خارجية المملكة العربية السعودية، اتفاق الدول الموقعة على بيان القمة الـ41 لدول مجلس التعاون الخليجي، على عدم المساس أو التدخل في الشؤون الداخلية لبعضها البعض. 

 

وقال الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله، وأمين مجلس التعاون الخليجي، نايف فلاح مبارك الحجرف خلال مؤتمر صحفي بثته قناة سكاي نيوز عربية مساء اليوم الثلاثاء: "إننا نأمل أن يكون ما تحقق بتوقيع بيان العلا صفحة جديدة في سبيل تحقيق أمن واستقرار المنطقة وشعوبها بعيداً عن كل المنغصات السابقة".

وأضاف وزير الخارجية السعودي: "اكتسبت قمة اليوم التي رأَسها ولي العهد نيابة عن خادم الحرمين الشريفين، أهمية بالغة، كونها أعلت المصالح العليا لمنظومة مجلس التعاون الخليجي والأمن القومي العربي.

ووصف الأمير فيصل بن فرحان، ما تم اليوم "بحكمة قيادات المجلس والأشقاء في جمهورية مصر العربية" بأنه "طي كامل لنقاط الخلاف وعودة كاملة للعلاقات الدبلوماسية"، على حد قوله. 

 

ورحب أمين مجلس التعاون الخليجي، بالتوقيع على "بيان العلا"، الذي يهدف إلى تعزيز وحدة الصف والتماسك بين دول مجلس التعاون.

وأكد بيان العلا الذي تم توقيعه، اليوم الثلاثاء، خلال القمة الـ41 لمجلس التعاون الخليجي، على وقوف دول المجلس صفاً واحداً في مواجهة أي تهديد تتعرض له أي من دول المجلس، وضرورة مواجهة أي تهديد تتعرض له أي من دول المجلس، والحرص على قوة وتماسك مجلس التعاون.

كما أكد بيان القمة الخليجية التي حضرها وزير الخارجية المصري سامح شكري، على توثيق العلاقات بين مصر ودول المجلس، وكذا تعزيز التعاون العسكري بين دول مجلس التعاون.

 ترشيحات

 

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق