مكاسب الذهب تثير اهتمام الأسواق العالمية اليوم

مباشر (اقتصاد) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

مباشر- أحمد شوقي: أثارت مكاسب أسعار الذهب اهتمامات الأسواق العالمية بنهاية تعاملات اليوم الثلاثاء أخر جلسات الربع الثاني من العام الجاري.

وربحت أسعار المعدن الأصفر أكثر من 19 دولاراً لتتجاوز مستوى 1800 دولار عند التسوية لأول مرة منذ عام 2011 مع خسائر العملة الأمريكية.

واستفاد المعدن النفيس من مليارات الدولارات من التحفيز لمواجهة تداعيات كورونا ليحقق أكبر مكاسب فصلية منذ عام 2016 بعدما ارتفع بنحو 12.8 بالمائة.

في حين تراجعت أسعار النفط عند تسوية الجلسة، مع مخاوف الطلب وتخمة المعروض لكنها حققت مكاسب فصلية بأكثر من 91 المائة بدعم تخفيضات "أوبك+".

وذكر مسح لوكالة "رويترز" أن إنتاج أوبك من النفط تراجع خلال الشهر الجاري لأدنى مستوى منذ عام 2000.

مؤشرات الأسهم

وصعدت الأسهم الأمريكية في نهاية التعاملات، حيث ربح "داو جونز" أكثر من 200 نقطة بدعم قطاع التكنولوجيا، ليحقق أكبر مكاسب فصلية منذ عام 1987.

وفي شهادته أمام الكونجرس، أكد رئيس الفيدرالي جيروم باول أن طريق التعافي الاقتصادي غير مؤكد للغاية في حين بدا وزير الخزانة الأمريكي أكثر تفاؤلا بشأن الاقتصاد.

كما ارتفعت مؤشرات الأسهم الأوروبية في ختام الجلسة، متجاهلة مخاوف الفيروس لتسجل أكبر مكاسب فصلية منذ عام 2015.

فيما صعدت مؤشرات الأسهم اليابانية في ختام التعاملات، مع بيانات اقتصادية.

بيانات اقتصادية

ارتفعت ثقة المستهلكين في الاقتصاد الأمريكي بأكثر من التوقعات خلال يونيو/حزيران الجاري، كما تسارع نمو أسعار المنازل في الولايات المتحدة بعكس التوقعات خلال أبريل/نيسان الماضي.

فيما تراجع اقتصاد كندا بأكبر وتيرة شهرية على الإطلاق خلال أبريل/نيسان الماضي.

وفي أوروبا، انكمش اقتصاد المملكة المتحدة بنحو 2.2 بالمائة خلال الربع الأول مسجلاً أكبر وتيرة انكماش فصلي في 40 عاماً.

فيما تسارع التضخم في منطقة اليورو خلال الشهر الجاري بعكس التوقعات، كما صعد معدل البطالة في الدنمارك لأعلى مستوى في 8 سنوات.

وفي إشارة إلى استمرار التعافي الاقتصادي، ارتفع النشاط الصناعي في الصين بأكثر من توقعات المحللين خلال الشهر الجاري.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق