المرأة الحديدية فى أمريكا اللاتينية.. 7 نساء صنعن التاريخ السياسى بالقارة

وكالة أخبار المرأة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
فاطمة شوقى - " وكالة أخبار المرأة "

 شغلت المرأة فى أمريكا اللاتينية مناصب عليا ووصلت إلى الرئاسة، وكان هناك 7 نساء صنعن التاريخ فى السياسة فى القارة اللاتينية.
ديلما روسيف..رئيسة البرازيل
انتخبت ديلما روسيف من حزب العمال الحاكم في البرازيل رئيسة للبلاد، وتولت منصب الرئيس فى عام 2010، ومن قبل توليها المنصب، كانت تعمل كنائبة الرئيس إيناسيو لولا دا سيلفا، وقبل ذلك وزيرة الطاقة.
 ومن المعروف عن روسيف إنها صلبة، امرأة عملية لكن تتميز بالتصميم تحب إنجاز الأمور، ومن الألقاب التى أطلقت عليها المرأة الحديدية.
كان والدها مهاجرا من بلغاريا، وأمها مدرسة، وانضمت في الستينيات وهي طالبة إلى المقاومة اليسارية المسلحة ضد الدكتاتورية العسكرية.
اعتقلت لمدة ثلاثة أعوام وعذبت أثناءها، أطلق سراحها عام 1973 واستأنفت دراستها في الاقتصاد، ثم انضمت بعد ذلك إلى السلك الحكومى.
كريستينا فيرنانديز
تعتبر كريستينا فيرنانديز نائبة الرئيس الأرجنتينى الحالى، ألبرتو فيرنانديز ، الذى تولى البلاد عام 2019 ، وكانت تتولى منصب رئيسة الأرجنتين من 2007 وحتى 2015.
 ققت كريستينا فرنانديز دي كيتشنر فوزا ساحقا في الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية الأرجنتينية في أكتوبر عام 2007.
وتسلمت الرئاسة من زوجها نيستور كيرتشنر، عمل الإثنان معا وكانا يعتبران "كلينتونيي الجنوب"، وتوفي الزوج متأثرا بنوبة قلبية في أكتوبر عن 60 عاما، ودرست القانون في الجامعة، وتعرف بعملها في مجال حقوق الإنسان والمرأة.
  وكانت قد شغلت منصب وزيرة الدفاع لتكون أول امرأة تشغل هذا المنصب في أمريكا اللاتينية، وكذلك منصب وزيرة الصحة.
درست الاستراتيجية العسكرية وتخصصت في طب الأطفال والأمراض الوبائية.
في السبعينيات، وفي أوائل أيام حكم آوجستو بينوشيه اعتقل والدها بتهمة الخيانة. كما اعتقلت هي ووالدتها قبل الخروج إلى المنفى.
روزاليا آرتييجا الرئيسة المؤقتة لإكوادور 1997
عملت روزاليا آرتييجا رئيسة مؤقتة لإكوادور ليومين فقط في فبراير 1997 مع إعلان عدم قدرة الرئيس السابق عبدالله بوكرم على الحكم.
أصبح  ميشيل باتشيليت مفوضة سامية لحقوق الإنسان، خلفا لزيد رعد الحسين فى عام 2018، وكانت باتشيليت معروف عنها أنها صاحبة مبادئ وتتمتع بالرؤية والريادة، وأنها تقوم بدور قيادي في مجال حقوق الإنسان في هذه الأوقات الصعبة.
نصبت باتشيليت رئيسة لتشيلى عن الحزب الاشتراكي في مارس عام 2005.
وهى معروفة بشخصيتها القوية وتحظى بثقل كبير فى الحركة البيرونية ، بدور ثانوى.
 كانت تشغل قبل ذلك منصب نائب الرئيس، خاضت المعركة الانتخابية للرئاسة عام 1998، لكن لم تحصل إلا على قدر يسير من الأصوات.
 تعتبر جانين آنيز من الرئيسات التى تولن المنصب مؤخرا فى عام 2019 ، الاسم الأحدث في عالم السياسة بين زعماء أميركا الجنوبية.
وتولت الرئاسة منذ الاطاحة بالرئيس إيفو موراليس، وحتى إجراء انتخابات أدت إلى تولى لويس آرسى .
كانت تشغل منصب النائب الثانى لرئيس البرلمان، مما يعنى أنها الشخص الخامس فى ترتيب خلافة الرئيس وفقا للدستور.
رئيسة بنما ميريا موسكوسو 1999 ـ 2004
فازت ميريا موسكوسو بالانتخابات الرئاسية في مايو ، 1999 وكانت على رأس السلطة لدى تسليم الولايات المتحدة قناة بنما، هي أرملة الرئيس أرنولفو آرياس الذي شغل المنصب ثلاث مرات.
بدأت عملها السياسي بعد وفاة زوجها، وكانت من بيئة فقيرة ، درست فن الديكور، وتعهدت بالعمل على تقليص الفقر في بنما. غير أن فترة رئاستها شابتها اتهامات بالفساد.
إيزابيل بيرون رئيسة الأرجنتين 1974 ـ 1976
كانت إيزابيل بيرون أول امرأة تشغل منصب الرئيسة في أمريكا اللاتينية، وتسلمت رئاسة الأرجنتين عام 1974 بعد وفاة زوجها خوان دومينيجو بيرون الذي كان رئيسا لثلاث فترات رئاسية.
 كانت إيزابيل بيرون زوجته الثالثة، وتزوجها بعد سنوات من وفاة زوجته الأولى المحبوبة جدا إيفا بيرون، وكانت إيزابيل المعروفة للأرجنتينيين باسم إيزابيليتا راقصة كباريه سابقة.
وخلال توليها الرئاسة جرت إضرابات كثيرة عن العمل والمئات من حوادث القتل السياسي، في عام 2007 أصدرت الأرجنتين مذكرة اعتقال دولية بحقها بسبب ما قيل عن علاقتها بالجماعات اليمينية المسلحة والتي نشطت خلال حكمها.
كما أرادت السلطات الأرجنتينية استجوابها حول اختفاء رجلين، وقد رفضت إسبانيا طلب الأرجنتين بترحيلها، وحكمت المحكمة بعدم كفاية الأدلة ضدها.

أخبار ذات صلة

0 تعليق