الشرطة الإسرائيلية تعلن سبب وفاة السفير الصيني.. وبكين ترسل فريقاً للتحقيق.. والحديث عن «مؤامرة»

الموجز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الموجز - شريف الجنيدي 

كشفت الشرطة الإسرائيلية، اليوم الإثنين، عن أسباب وفاة السفير الصيني في تل أبيب، والذي عثر عليه بالأمس ميتاً داخل منزله في هارتسيا.

وقالت الشرطة، في بيان أصدرته اليوم، إن السفير الصيني "دو وي" (58 عاما) توفي بنوبة قلبية في منزله.  

وذكرت وسائل إعلامية إسرائيلية أن الشرطة فتحت تحقيقاً في الوفاة، رغم أنها قالت في بداية الأمر إنه لا دليل على وقوع حادث متعمد.

وفي السياق ذاته، قررت الصين إرسال فريق إلى إسرائيل من أجل التحقيق في ظروف وفاة سفيرها.

وأفادت وسائل إعلام إسرائيلية بأنه لن يطلب من الفريق الصيني الخضوع إلى الحجر الصحي لدى وصوله، كما هو معمول به مع الأجانب القادمين من الخارج.

وأشارت إلى أنه من المتوقع أن يجري الفريق تحقيقاً داخلياً في الوفاة، فضلاً عن إتمام ترتيبات نقل الجثة إلى الصين، كما سينسق أنشطة السفارة.

وقالت صحيفة "هآرتس" إن الفريق سيغادر بكين اليوم الإثنين في طريقه إلى تل أبيب.

وخلال الساعات الماضية، كان الحديث على مواقع التواصل الاجتماعي حول وجودة مؤامرة في وفاة السفير الصيني، خاصة وأنه جاء بعد حرب تصريحات بينه وبين وزير الخارجية الأمريكية مايك بومبيو بشأن أزمة فيروس كورونا، بجانب الاستثمار في إسرائيل.

وقال بومبيو، في مقابلة مع الإذاعة العبرية، إن الولايات المتحدة تخشى الاستثمار الصيني في جميع أنحاء العالم.

وجاءت تصريحات بومبيو خلال زيارته الأخيرة لإسرائيل، حيث صرح بأن "هناك مخاطر حقيقية في التعاون مع الصين، وأنها تُعرّض المواطنين الإسرائيليين للخطر".

ورد السفير الصيني لدى إسرائيل على تصريحات بومبيو من خلال مقالة نشرها في الصحف الإسرائيلية، حيث قال: "في السنوات الأخيرة، اعتبر بومبيو أي استثمار صيني يشكل  خطراً أمنياً، ولكن بالنظر إلى انخفاض استثمارات الصين في إسرائيل، كيف يمكن القول إن الصين تشتري إسرائيل؟".

وعن الاتهامات الأمريكية للصين بشأن إخفاء مخاطر تفشي فيروس كورونا، قال السفير الصيني: "لم تقم الصين بتأخير وإخفاء الإعلان عن تفشي فيروس كورونا على أراضيها. لقد تصرفنا بشفافية كاملة".

وأضاف: "يعرف أصدقاؤنا اليهود جيداً، من تجارب الماضي، أنهم (الأمريكيون) يبحثون دائمًا خلال الأوبئة عن مؤامرات وكبش فداء".

وتابع السفير: "لسنا مسئولين عن التفشي الحالي والوضع البائس في أمريكا مع هذا الفيروس، إنه فشل القيادة والسلوك".

أخبار ذات صلة

0 تعليق