إثيوبيا مستعدة للتعاون مع مصر والسودان بشأن سد النهضة

الموجز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الموجز  

أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، استعداد بلاده للتعاون مع مصر والسودان للتوصل إلى اتفاق نهائى بشأن سد النهضة يراعى مصالح الدول الثلاث.

وذكرت وسائل إعلامية أن رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، عقد اجتماعاً مع نظيره الإثيوبي آبي أحمد، مساء أمس الخميس.  

وأوضحت الوسائل الإعلامية أن الطرفان اتفقا خلال الاجتماع على أهمية عودة الأطراف الثلاثة لطاولة المفاوضات لتكملة الجزء اليسير المتبقى من اتفاقات ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبى، حسبما تم في مسارات التفاوض خلال الشهور الاخيرة، وتم الاتفاق على تكليف وزراء المياه فى الدول الثلاث للبدء فى ترتيبات العودة للتفاوض بأسرع ما يمكن.

وكتب حمدوك تغريدة عبر حسابه على موقع تويتر قال فيها: "عقدتُ اليوم اجتماعاً اسفيرياً مع رئيس الوزراء الإثيوبى د.أبى أحمد بمشاركة وزراء الخارجية والرى ومديرى المخابرات فى البلدين، وذلك فى إطار الجهود التى يبذلها السودان للتواصل مع دولتى مصر وإثيوبيا بهدف استئناف مفاوضات سد النهضة."

وأضاف "أمننا على أهمية عودة الأطراف الثلاثة لطاولة المفاوضات لتكملة الجزء اليسير المتبقى من اتفاقات ملء وتشغيل سد
النهضة الإثيوبى حسبما تم فى مسارات التفاوض خلال الشهور الاخيرة، وتم الاتفاق على تكليف وزراء المياه في الدول الثلاث للبدء فى ترتيبات العودة للتفاوض بأسرع ما يمكن."

وشدد رئيس الوزراء السوداني "ومن هنا أُؤكد استعداد السودان للتواصل المستمر مع الدولتين للوصول لاتفاق مرض لكل الأطراف".

وكانت مصر قد أعربت عن استعدادها الدائم للانخراط في العملية التفاوضية لتكملة الجزء اليسير المتبقي من اتفاق ملء وتشغيل سد النهضة والمشاركة في الاجتماع المُزمع عقده.

وأكدت وزارة الخارجية، في بيان لها أمس الخميس، على أهمية أن يكون جاداً وبنّاءً وأن يُسهم في التوصل إلى اتفاق عادل ومتوازن وشامل يحفظ مصالح مصر المائية وبنفس القدر يراعى مصالح إثيوبيا والسودان.

أخبار ذات صلة

0 تعليق