لامبارد: لا أفكر في أخبار رحيلي عن تشيلسي.. ولننظر لما حدث مع ليفربول وسيتي

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد فرانك لامبارد المدير الفني لتشيلسي على أنه يضع كل تركيزه لتحسين عيوب الفريق في الفترة المقبلة بعد تراجع النتائج في الدوري الإنجليزي.

تشيلسي حقق انتصر وحيد في أخر 6 مباريات وخسر 4 ليتراجع ترتيب الفريق للمركز الثامن برصيد 26 نقطة بعد 17 مباراة.

الضربة الأخيرة كانت بالخسارة ضد مانشستر سيتي بثلاثة أهداف مقابل هدف على ملعب ستامفورد بريدج في الجولة 17 للدوري.

وقال لامبارد بعد المباراة: "لقد مررنا بأوقات صعبة في الموسم الماضي لكن كان لدينا ظروفا فلم ينظر الناس لها بنفس نظرتهم في الموسم الحالي. أنا أول شخص أضغط على نفسي لذلك شعرت بالضغط في الموسم الماضي".

وأضاف في تصريحات لشبكة "سكاي سبورتس" البريطانية "كنت أرغب في إن نُنهي الدوري في مركز أفضل من الرابع، لكنه كان إنجازا في ظل المنع من التعاقدات واللعب بفريق من الشباب، كما أننا عبرنا من دور المجموعات في دوري أبطال أوروبا واستمر الفريق لـ16 مباراة دون خسارة وهو أمر كنت أقلل من حدته".

وواصل "لقد لعبت هُنا لسنوات طويلة، وحين تخسر 4 مباريات يبدأ الناس في طرح التساؤلات".

واستمر "التوقعات مختلفة في الموسم الحالي لأن الجميع يتحدث عن الأموال التي صرفناها. لقد أنفقنا كثيرا لكن الحقيقة أن اللاعبين صغار في السن ولم يلعبوا سويا لفترات طويلة".

وأوضح "للمرة الأولى يلعب حكيم زياش وكريستيان بولسيتش وتيمو فيرنر معا. إذا كنا نظن أن التفاهم بينهم في المباراة سيكون مثل كيفن دي بروين وبيرناردو سيلفا ورحيم سترلينج فإن توقعاتنا ستكون خاطئة".

وأكمل "أُفضل أن أكون واقعيا. لذلك حديثي كان حقيقيا بعد مباراة ليدز حين قلت أننا لن نُنافس على اللقب. كنت محقا حين قلت أن بناء الفرق يكون مؤلما".

وأردف "أتذكر كيف كانت الأمور تحدث مع بيب جوارديولا في عامه الأول مع مانشستر سيتي لكن الآن الجميع يعرف القصة. تُنبى الفرق عن طريق القتال والشخصية".

وشدد "نعرف قصص سيتي وليفربول، لا أقارن نفسي معها، أنا فقط أتحدث عن فريقي، في الشوط الأول ظهر لماذا يمر تشيلسي بفترة صعبة. علينا أن نقاتل، وأنا سأكون أول من يقاتل".

وتابع "نسعى لأن نصل لمستوى الفرق التي فازت بالعديد من الأشياء خلال فترة روما أبراموفيتش (رئيس النادي) لكننا لم نصل لهذه المرحلة حتى الآن. إذا قمنا بعدم احتساب نجولو كانتو وتياجو سيلفا؛ سنجد أن الفريق مكون من لاعبين شباب وجُدد يحاولون التأقلم".

وعن الشائعات حول إقالته من قِبل الإدارة، قال: "لا استطيع أن أُجيب عن طريقة تفكيرهم خلال الفترة الصعبة التي يمر بها تشيلسي مثلما لم أعرف طريقة تفكيرهم حينما كان هناك حديثا حول تجديد عقدي منذ شهر".

وأتم "لن تكون مسيرتنا مليئة بالصعود الدائم أو الهبوط الدائم، لقد كان هناك عيوبا خلال 16 مباراة؛ لذلك لن أفكر في طريقة تفكير الإدارة لأن ذلك سيؤدي لتشتيت انتباهي".

ويعد لامبارد الهداف التاريخي لتشيلسي برصيد 211 هدفا، حيث لعب في الفريق من 2001 حتى 2014.

تولى لامبارد تدريب تشيلسي الموسم الماضي، 2019-2020 الذي اختتمه الفريق في المركز الرابع بالدوري الإنجليزي والمؤهل لدوري أبطال أوروبا.

ويستعد تشيلسي للعب ضد موركامب في الجولة الثالثة لكأس الاتحاد الإنجليزي يوم الأحد المقبل، ثم سيحل ضيفا على فولام في الجولة 18 للدوري الإنجليزي الممتاز.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق