سولشاير يرد على كلوب: ربما يريد التأثير على الحكام

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

رد أولي جونار سولشاير المدير الفني لمانشستر يونايتد على تصريحات نظيره في ليفربول يورجن كلوب بشأن حصول الفريقين على ركلات الجزاء في الدوري الإنجليزي.

وأبدى كلوب غضبه عن القرارات التحكيمية خلال لقاء فريقه ضد ساوثامبتون، قائلا "يونايتد حصل على ركلات جزاء في عامين ونصف أكثر مما حصلت عليه في خمس سنوات ونصف، هل هذا خطأي؟ لا أعلم كيف يحدث ذلك، ولكن هذا ليس عذرا لما حدث ضد ساوثامبتون".

وقال سولشاير في تصريحات أبرزتها شبكة سكاي سبورتس "قد تكون حقيقة أننا حصلنا على ركلات جزاء أكثر من ليفربول، أنا لا أحسب عدد ركلات الجزاء التي حصلوا عليها".

وأضاف "إذا كانوا يريدون قضاء الوقت في القلق بشأن ما إذا تم ارتكاب خطأ في منطقة الجزاء، فأنا لا أقضي الوقت في ذلك".

ماذا تقول الإحصائيات

تظهر الأرقام أن ليفربول حصل على 30 ركلة جزاء في الدوري الإنجليزي منذ تولي كلوب المسؤولية في أكتوبر 2015، بينما حصل يونايتد على 32 ركلة جزاء منذ بداية موسم 2018-2019.

4 فرق حصلت على ركلات جزاء أكثر من ليفربول منذ تعيين كلوب، وهي ليستر سيتي (45) ومانشستر سيتي (43) ومانشستر يونايتد (41) وكريستال بالاس (36).

وتابع سولشاير "لا يمكنني التحدث نيابة عن المدربين الآخرين، ولا أعرف لماذا يقولون أشياء مثل هذه".

وأردف "قبل مواجهة نصف كأس الاتحاد الإنجليزي الموسم الماضي، تحدث فرانك لامبارد مدرب تشيلسي عن ذلك، خلال المباراة كان لدينا ركلة جزاء مستحقة ولم نحصل عليها".

وأكمل "لذلك ربما تكون هذه طريقة للتأثير على الحكام. لا أعرف. لكنني لا أقلق بشأن ذلك. عندما يتعرض لاعب لمخالفة داخل منطقة الـ18 تكون ركلة جزاء".

وهُزم ليفربول من ساوثامبتون يوم الإثنين بهدف دون رد في ملعب سانت ماري في الجولة 17 من الدوري الإنجليزي.4

وقال كلوب عقب مباراة ساوثامبتون عن التحكيم "مانشستر يونايتد حصل على ركلات جزاء في عامين ونصف أكثر مما حصلت عليه في خمس سنوات ونصف، هل هذا خطأي؟ لا أعلم كيف يحدث ذلك، ولكن هذا ليس عذرا لما حدث ضد ساوثامبتون".

وأردف "ساديو ماني استحق الحصول على ركلة جزاء وكان هناك لمسة يد، ما أقوله ليس عذرا للنتيجة ولكن كان يمكننا الحصول على نقطة حال احتساب أي من الركلتين، الآن علينا إظهار رد فعل".

وتجمد رصيد ليفربول عند 33 نقطة في صدارة الدوري بفارق الأهداف عن ملاحقه مانشستر يونايتد وللأخير لقاء أقل.

صدام ناري بين ليفربول ومانشستر يونايتد ينتظره الجميع يوم 17 يناير الجاري.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق