سعفان الصغير: الفوز على الرجاء = نسيان مشاكل عامين.. ونحتاج أن نكون مثل الأهلي

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شدد سعفان الصغير مدرب حراس مرمى الإسماعيلي على أهمية مباراة الرجاء البيضاوي في إياب نصف نهائي البطولة العربية.

وصرّح سعفان الصغير عبر برنامج "وان تو": "كل الأمور ستعود لطبيعتها حال تجاوز الرجاء في المغرب، فأي كبوة، لابد أن نتجاوزها بفوز، انتصرنا على أسوان، ثم تعثرنا في المباراة الأخيرة ضد المقاصة".

وأضاف "لا ألوم محمد وهبة أو أبو طالب العيسوي، أي مدرب يحتاج 5 مباريات لتظهر بصمته، وبالتأكيد اللاعبون يتأثرون بكثرة تغيير المدربين 4 أجانب و3 محليين خلال عامين ونصف، الكل يتحمل المسؤولية في الفوز أو الهزيمة".

وأشار "إذا فزنا باللقب ستنتعش خزينة النادي بـ100 مليون جنيه مصري، مما يساعدنا على تعزيز صفوفنا، ونتمنى مساعدة الإعلام مثلما يدعم الإعلام المغربي فريق الرجاء الذي خسر أول مباراتين في الدوري وخرج من دوري الأبطال".

وواصل "الاستمرارية ومنح الثقة للمدير الفني أمر مهم للغاية، مثلما تفعل الأندية الكبيرة، وخاصة الأهلي الذي يساند مدربه لنهاية الموسم، لا داع للتغيير مع أي نتيجة سلبية، رغم أننا ندرك تماما أن حصد 6 نقاط من 6 مباريات لا يليق بمكانة الإسماعيلي".

وأشار "عقدنا اجتماعا مع اللاعبين اليوم الخميس، وأكدنا على ضرورة مباراة الرجاء، لا بديل عن الفوز، لأنه يُنسي كل شيء، وكل القيل والقال، ومشاكل النادي خلال عامين، لا يمكن إنكارها، وإلا لن أكون ابنا للنادي وأكذب على الناس، في 2018 كنا في الوصافة، ثم واجهنا مشاكل بشأن تغيير المدربين وخلافاتهم مع المجلس مما يؤثر على اللاعبين".

وأتم عن موقف المصابين "أري بابل يتعافى من مزق في العضلة الأمامية، والجهاز الفني فضل إراحته على أمل لحاقه بمواجهة الرجاء البيضاوي، أما عبد الرحمن مجدي وباهر المحمدي سيعودان للمشاركة في المباريات بعد 25 يوما فور التعافي من الإصابة، وقرر رئيس النادي سفرهما مع الفريق إلى المغرب كنوع من الدعم المعنوي".

ويواجه الإسماعيلي نظيره الرجاء المغربي في إياب نصف نهائي البطولة العربية يوم الإثنين المقبل، وكان لقاء الذهاب قد انتهى بنتيجة 1-0 للدراويش.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق