جوارديولا: لم نفز بالدوري بعد الانتصار على ليفربول.. وإديرسون قد يُسدد ركلات الجزاء

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شدد بيب جوارديولا المدير الفني لمانشستر سيتي على أن فريقه لم يحصل على لقب الدوري الإنجليزي بعد رغم الانتصار على ليفربول حامل اللقب.

وفاز مانشستر سيتي بنتيجة 4-1 على ليفربول، على ملعب أنفيلد في الجولة 23 للدوري الإنجليزي.

وقال جوارديولا بعد المباراة: "الطريقة التي لعبنا بها كانت رائعة، تحلينا بالروح والفوز جاء بعد الكثير من السنوات العجاف على أرضية ملعب الأنفيلد لأنه ملعب صعب وهو ما ينطبق على ملعب الاتحاد أيضا".

وشرح "كان علينا أن نلعب على التحولات ولكن بعدد أكثر من المعتاد للتمريرات لأننا حين نلعب بهذه الطريقة يكونون (ليفربول) أفضل فريق في العالم (في منع هذه الطريقة) مع مانشستر يونايتد".

ووضح "عانينا في أول 15-20 دقيقة في الشوط الأول ولم نتمكن في التحكم في طرفي الملعب بسبب نشاط أندرو روبيرتسون وترينت ألكسندر أرنولد، لكننا قُمنا بالتعديل في الشوط الثاني".

وأضاف "حين تعادلوا، تقدمنا مرة أخرى وكان بإمكانهم التعادل حين كانت النتيجة 2-1؛ لكننا قُمنا باستغلال الفرص على أكمل وجه".

وعن عودة سيتي في النتيجة بعد التعادل، قال: "فكرت وقتها حول كيف سيعود الفريق، لكن ردة الفعل كانت رائعة للغاية".

وتابع "عززنا ثقة اللاعبين بأنفسهم والكل يريد الفوز بالدوري، نحن في مركز جيد رغم كل المباريات الصعبة التي لعبناها، ضد أرسنال وتوتنام وليفربول مؤخرا".

وعن إهدار ركلات الجزاء بشكل مستمر، قال: "نواجه هذه المشكلة، وفي المباريات الهامة لا يجب أن نُهدرها. إديرسون قد يكون المُسدد في المباريات المقبلة".

وأشاد بـ فيل فودين، قائلا: "يحافظ على الكرة بشكل جيد ولعب بفاعلية كبيرة خلال اللقاء لكنه لا يزال صغيرا للغاية".

وشرح "في الشوط الأول لم يتمركز في المكان الذي كان يجب أن يتمركز به".

وواصل "اللعب في مساحات واسعة يعد أمرا أسهل بالنسبة له، هو موهوب بشكل ضخم لكننا نأمل أن يفهم بأنه في حاجة للمزيد من التطور، كنا بحاجة له في الشوط الأول ولهذا السبب عانينا في بعض اللحظات".

وحول ضمان مانشستر سيتي للقب الدوري بعد الفوز على ليفربول، قال: "هناك الكثير من المباريات متبقي لكن نحن جاهزون".

وأتم "حصلنا على 3 نقاط ولم نحصل على اللقب".

وسيطر مانشستر سيتي على المباراة وحقق الفوز ولون ملعب أنفيلد معقل ليفربول باللون السماوي، ليصل إلى النقطة 50 في صدارة الدوري الإنجليزي بفارق 5 نقاط عن مانشستر يونايتد، ولا يزال يتبقى له مباراة مؤجلة.

بينما تجمد رصيد ليفربول عند النقطة 40 في المركز الرابع.

رباعية مانشستر سيتي سجلها جوندوجان هدفين، وهدف لكل من رحيم ستيرلينج وفيل فودين.

وسجل هدف ليفربول الوحيد محمد صلاح من ركلة جزاء.

وهو الانتصار الأول لمانشستر سيتي على ليفربول في ملعب أنفيلد منذ عام 2003 في الدوري الإنجليزي، أي منذ 18 عاما.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق