اقترب من النهائي.. إشبيلية يقسو على برشلونة في كأس الملك

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وضع إشبيلية قدما ونصف في نهائي كأس ملك إسبانيا بعدما تفوق على برشلونة.

وفاز إشبيلية على برشلونة بهدفين دون رد في المباراة التي أُقيمت على ملعب رامون سانشيز بيزخوان في نصف نهائي كأس ملك إسبانيا.

وسجل هدفي إشبيلية جولز كوندي في الدقيقة 25 وأضاف إيفان راكيتيتش الهدف الثاني في الدقيقة 86.

ويحتاج برشلونة للفوز بفارق 3 أهداف لكي يتأهل للنهائي، فيما تكفي الخسارة بهدف أو التعادل بأي نتيجة إشبيلية للتأهل للمباراة النهائية.

عدم تلقى إشبيلية لأي أهداف جعل ياسين بونو يحافظ على نظافة شباكه للمباراة الثامنة في كأس الملك، بعدما تصدى لـ18 تسديدة خلال هذه المباريات.

وأصبح كوندي هو ثالث مدافع يسجل في برشلونة ويُكمل أكثر من 50 تمريرة في نفس المباراة لأي مسابقة منذ موسم 2013-2014.

كوندي أكمل 63 تمريرة، ليأتي بعد مهدي بن عطية لاعب يوفنتوس السابق بعدما أكمل 68 وسجل في دوري أبطال أوروبا عام 2015، وسيرخيو راموس لاعب ريال مدريد الذي أكمل 53 تمريرة في الدوري الإسباني عام 2020.

وصف المباراة

بدأ اللقاء بحذر من لاعبي الفريقين، قبل أن يُنقذ بونو هدفا محققا لبرشلونة في الدقيقة 11، بعدما تصدى لكرة ليونيل ميسي المنفرد بالمرمى.

ورد إشبيلية عن طريق كوندي الذي توغل من الجانب الأيسر وسدد كرة مرت بالقرب من الجانب الأيمن لمرمى مارك أندري تير شتيجن.

بعدها أنطلق خوردي ألبا من الجهة اليسرى وأرسل كرة عرضية بقوة لكن بونو تصدى لها.

لكن كوندي حاول مجددا ومن لمحة فردية انطلق من وسط ملعب فريقه ومر من صامويل أومتيتي وخوردي ألبا واخترق منطقة جزاء برشلونة من الجانب الأيمن وسدد بقوة على يمين تير شيتجن الذي فشل في التصدى للكرة.

وفي الشوط الثاني، أرسل عثمان ديمبيلي ركلة ركنية نحو مرمى بونو لكن الحارس المغربي تصدى للكرة بذكاء.

ونفذ ميسي ركلة حرة مباشرة من خارج منطقة الجزاء لكنها وصلت لبونو بسهولة.

ووسط ضغط لاعبي برشلونة للبحث عن التعادل؛ سجل راكيتيتش هدف بعد تمريرة رائعة من أوليفير توريس جعلت لاعب برشلونة السابق ينفرد بتير شتيجن ويسدد بقوة في الزاوية اليمنى ليعلن عن الهدف الثاني لإشبيلية.

وتقام مباراة العودة على ملعب كامب نو يوم 3 مارس المقبل.

ويلعب الفائز من هذه المواجهة ضد الفائز من مواجهة أتليتك بلباو وليفانتي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق