توجيه من الرئيس السيسي بشأن مدينة مصر للألعاب الأولمبية

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نشر المتحدث الرسمي باسم رئاسة جمهورية مصر العربية ما آل إليه اجتماع الرئيس عبد الفتاح السيسي مع مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزاء، وهالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، ومحمد معيط وزير المالية، وأشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، وعباس كامل رئيس المخابرات العامة، وهشام السويفي رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة.

وشهد الاجتماع التطرق للتطويرات المنتظر تنفيذها في مدينة مصر للألعاب الأولمبية.

وجاء بيان الرئاسة كالآتي:

السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي يوجه بأن تتكامل مدينة مصر للألعاب الاولمبية مع المكونات والصروح الرياضية والثقافية الاخرى مثل مدينة الخيول العالمية "مرابط" ومدينة الفنون والثقافة، وذلك لتكوين نهج ونسق رياضى وثقافى شامل يتناغم مع البنية الأساسية للمنظومة الرياضية في مصر

"اجتمع السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، والدكتور محمد معيط وزير المالية، والدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، واللواء عباس كامل رئيس المخابرات العامة، واللواء أ.ح هشام السويفي رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة".

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الاجتماع تناول "متابعة الموقف التنفيذي لتطوير البنية الأساسية والمنشآت الرياضية على مستوى الجمهورية، ولتعظيم إمكانات مصر التنظيمية لاستضافة البطولات العالمية".

وقد اطلع السيد الرئيس في هذا الإطار على جهود تطوير وتحديث البنية التحتية الرياضية الخاصة بالمنشآت والاستادات والصالات وملاعب التدريب وأماكن الإعاشة على مستوى الجمهورية، بالإضافة إلى ما تم من رفع كفاءة المطارات الدولية وشبكة النقل والمواصلات وتطوير الطرق والمحاور في القاهرة الكبرى ومحيطها من المدن المجاورة، وذلك لتيسير زمن وسلاسل التنقل ما بين تلك المنشآت، مما يعظم من قدرات مصر لاستضافة كبرى البطولات العالمية في مختلف الألعاب على أعلى مستوى تنظيمياً.

وفي ذات السياق؛ تم استعراض الموقف التنفيذي لمدينة مصر الدولية للألعاب الأولمبية بالعاصمة الإدارية الجديدة، حيث اطلع السيد الرئيس على سير العمل بمختلف مكونات المدينة، والتي تعد صرحاً رياضياً ضخماً والاكبر في منطقة الشرق الاوسط متكامل الأركان والخدمات وفق أعلى المواصفات العالمية، خاصةً مع ما تحتويه من استادات وملاعب وصالات مغطاة لمختلف الألعاب الفردية والجماعية، إلى جانب المناطق الخدمية المختلفة والمنشآت الطبية والفندقية والمباني الإدارية وساحات الجمهور.

كما تم عرض الهيكل التنظيمي والإداري المقترح للمدينة، والمخطط الخاص بكيفية إدارتها وتشغيلها بالشراكة مع الخبرة العالمية الاجنبية في مجال إدارة المدن الأولمبية بكافة جوانبها، مع ضمان تسيير العمليات التشغيلية والخدمية على أعلى مستوى، بما يتفق ويليق بحجم المدينة وتجهيزاتها الحديثة.

وقد وجه السيد الرئيس بأن تتكامل مدينة مصر للألعاب الاولمبية مع المكونات والصروح الرياضية والثقافية الاخرى مثل مدينة الخيول العالمية "مرابط" ومدينة الفنون والثقافة، وذلك لتكوين نهج ونسق رياضى وثقافى شامل يتناغم مع البنية الأساسية للمنظومة الرياضية في مصر، بوجهٍ عام من استادات وصالات رياضية وملاعب تدريب متنوعة وما يتعلق بها من خدمات فنية ولوجسيتة مع التطوير للبنية التحتية والفندقية بجميع مكوناتها على مستوى الدولة، مما يعكس القدرة الواقعية الحالية لمصر على استضافة كبرى البطولات والفعاليات الدولية في مختلف الألعاب الرياضية وكذلك يساهم في الترويج الثقافي والحضاري والسياحي لمصر.

اقرأ أيضا:

أخبار ذات صلة

0 تعليق