ليكيب: قمة رباعية في باريس سان جيرمان لتصفية الأجواء بين نيمار ومبابي

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يشهد نادي باريس سان جيرمان اجتماعًا مهما هذا الأسبوع لتصفية الأجواء في غرفة خلع الملابس.

وذكرت صحيفة "ليكيب" الفرنسية أن المدير الرياضي لويس كامبوس، والمدير الفني كريستوف جالتييه، سيجتمعان بثنائي الفريق: نيمار وكيليان مبابي هذا الأسبوع.

وسيطرت الخلافات على علاقة نجمي خط هجوم باريس سان جيرمان، وظهرت بشكل بالغ خلال مباراة مونبلييه الأخيرة.

وعرفت المباراة إهدار مبابي لركلة جزاء، وعندما حصل سان جيرمان على ركلة أخرى، أراد المهاجم الدولي تسديدها أيضًا، لكن نيمار منعه.

وتمسّك نيمار بالكرة وصمم على التسديد بعد نقاش سريع مع مبابي، ونجح في التسجيل بالفعل.

بعد المباراة اشتعل الوضع عندما سجّل نيمار إعجابه بتغريدة كتبها حساب برازيلي عن الصراع بين الطرفين.

وقال حساب Porto Brasil في التغريدة:

"اليوم في مباراة باريس سان جيرمان، نيمار سجّل وأهان حارس المرمى مجددًا في ركلة الجزاء. على الجانب الآخر، مبابي سدد بشكل سيئ للغاية وأهدر ركلته. ورغم ذلك، قال المدرب بعد المباراة أن مبابي سيكون المسدد الرئيسي خلال الموسم، هذا هراء".

وسجّل نيمار إعجابه بتغريدة أخرى كتبها حساب Neymargiabr:

"الأمر بات رسميًا، مبابي هو من يسدد ركلات الجزاء في باريس سان جيرمان. من الجلي أنه أمر منصوص عليه في عقد التجديد، لأنه لا يوجد أي نادٍ في العالم يمتلك نيمار ويجعله المسدد الثاني. يبدو أن ذلك بسبب العقد، مبابي هو مالك باريس سان جيرمان".

وظهر مبابي منزعجًا في المباراة بسبب عدم تلقي الكرة، كما تناقش بحدة مع القائد ماركينيوس.

ولم يشارك مبابي في كأس السوبر الفرنسي للإيقاف، وغاب عن الجولة الأولى في الدوري الفرنسي للإصابة، وعجز عن التسجيل في الجولة الثانية أمام مونبلييه رغم فوز فريقه بخماسية.

وجدد مبابي عقده مع باريس سان جيرمان قبل 3 أشهر في مفاجأة مدوية بعد أن أشارت التقارير إلى اتفاقه مع ريال مدريد للانتقال إليه مجانًا.

اقرأ أيضا:

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق