مدرب غانا السابق عن مباراة 6-1: وضعت لاعبا لمراقبة صلاح.. وهدفنا كان الفوز بفارق 3 أهداف

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أوضح كواسي أبياه المدير الفني السابق لمنتخب غانا كيفية الفوز على مصر بنتيجة 6-1 في تصفيات كأس العالم 2014.

وقال أبياه عن الفوز الكبير على منتخب مصر بقيادة بوب برادلي: "مباراة صعبة للغاية لكن الشيء الجيد أنه أتيحت لي الفرصة لمشاهدة المباريات السابقة لمصر وإيجاد نقط القوة والضغف وقررت تغيير مراكز بعض اللاعبين في أرضية الملعب".

وأردف "أجريت عدة تغييرات فنية قبل مواجهة مصر مثل ثنائية علي مونتاري ومايكل إيسيان في الوسط وأتت بثمارها".

وأضاف عبر لقائه مع قناة أون تايم سبورتس "وضعت لاعبا لمراقبة محمد صلاح وطالبته بمنعه من استلام الكرة".

وواصل "أشركت لاعبا شابا يُدعى واريس وقررت اللعب بجيان أسامواه في الهجوم وكذلك كريستيان أتسو لاستغلال السرعات، وشكلنا فريقا على أعلى مستوى".

وأكمل "هدفنا كان الفوز بفارق 3 أهداف، وكنا محظوظين بتسجيل 3 أهداف أخرى".

وردا على استخدام السحر أمام مصر؟ "السحر كان عزيمة اللاعبين والتصميم، كان لدينا مزيجا بين أصحاب الخبرة والشباب وامتاز الفريق بالسرعة الشديدة وأدركت مناطق الضعف في دفاع مصر لخلق أكبر كم من الفرص للتهديف".

منتخب مصر فاز إيابا بهدفين مقابل هدف ومعها انتهت تجربة بوب برادلي مع الفراعنة لتبدأ مرحلة جديدة كليا.

وعن تفوق مصر في تصفيات كأس العالم 2018 رد قائلا: "كنت بديلا للأفرام جرانت وعندما توليت المسؤولية كنا نمتلك نقطة واحدة فقط بعد مرور جولتين".

وأوضح "إذا كنت مدربا في مواجهة مصر ذهابا لم نكن لنخسر، التعادل مع أوغندا على أرضنا حينها كان صافرة إنذار".

واسترسل "المنافسة كانت قوية ومصر بدأت بشكل طيب في التصفيات ومع الوصول للمرحلة الأخيرة لم يكونوا في أفضل مستوياتهم لكنه استفدوا من البداية الجيدة، مصر كانت تستحق الوصول لكأس العالم 2018".

وتطرق للحديث عن الخروج المبكر لغانا من أمم إفريقيا 2019 مواصلا "كنت أبني فريقا شابا، وضممت لاعبين صغار السن للفريق وإذا عدنا للبطولة ستدرك أن أغلب اللاعبين انضموا لأول مرة مع المنتخب".

وأتم "استطعنا تصدر الترتيب، لكن أمام تونس لم نحقق الفوز وخرجنا بركلات الترجيح، الأمر تعلق بسوء حظ".

video:1

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق