لا مزيد من الأصفار.. نيجريدو يقود قادش لفوز قاتل على بلد الوليد في +92

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بعد مرور 5 جولات بدون نقاط وأهداف، عرف قادش طريقه للشباك والانتصار الأول بفوز قاتل على بلد الوليد بنتيجة 1-0 في افتتاح الجولة السادسة من الدوري الإسباني.

قادش في أول 5 جولات لم يحقق أي فوز في الجولات الخمس الماضي، ولم يسجل أي هدف بل واستقبل 14 هدفا كأضعف دفاع في المسابقة ليتذيل الترتيب.

والتقى قادش مع بلد الوليد الثامن عشر في الترتيب بحثا عن الفوز الأول والذي تحقق خارج القواعد.

وانتظر قادش حتى الدقيقة الثانية من الوقت بدلا من الضائع من أجل تسجيل أول أهدافه في الموسم والذي جاء عن طريق الهداف المخضرم ألفارو نيجريدو ومن أول تسديدة بين الثلاث خشبات ضد بلد الوليد.

ويعرف نيجريدو جيدا طريق الشباك لبلد الوليد إذ سجل من قبل 4 أهداف حصدت بها فرقه 9 نقاط ضد منافسه.

انتصار سيرخيو مدرب قادش الأول هذا الموسم جاء ضد فريقه السابق بلد الوليد الذي قاده خلال المواسم الأربعة الأخيرة.

ورفض سيرخيو الاحتفال بالفوز على فريقه السابق بعد الهدف القاتل.

وما يزيد من تعقيد الأمور، فأن سيرخيو لم يحقق أي فوز مع بلد الوليد في آخر 6 مباريات على أرض الفريق عندما كان مدربا لهم، ولسخرية القدر يأتي فوزه الأول على نفس الملعب ضد فريقه السابق.

الفوز رفع رصيد قادش لـ 3 نقاط وقادهم للمركز التاسع عشر –قبل الأخير- بينما توقف رصيد بلد الوليد عند 4 نقاط في المركز الثامن عشر.

أخبار ذات صلة

0 تعليق