دايلي ميل: 4 طلبات هامة من شركات البث في إنجلترا لتعويضها عن غياب الجماهير

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

طلبت شبكات "سكاي" والتلفزيون البريطاني "بي تي" الحصول على بعض التسهيلات لوضع كاميرات في غرفة الملابس وميكروفونات إضافية في المنطقة الفنية وبعض الإضافات الأخرى بعد عودة الدوري الإنجليزي الممتاز. وذلك وفقا لتقرير نشرته صحيفة "دايلي ميل" البريطانية.

رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز ستناقش طلبات شبكات البث لمنحهم العديد من التسهيلات غير المسبوقة طيلة المدة التي ستلعب خلالها مباريات بدون حضور جماهيري.

وتشاركت الأندية خلال اجتماعها مع الشركاء يوم الإثنين ملفا يضم المقترحات الخاصة بهذا الشأن لكن لم يتم مناقشته، ومن ضمنها طلب واضح من سكاي وبي تي سبورت، طُلب النظر إليه بعناية كجزء من محاولة تقليص المبلغ الذي سيتم رده لشركات البث في حالة استئناف الموسم.

وكانت أندية الدوري الإنجليزي الممتاز ستدفع مبلغ 762 مليون جنيه إسترليني في حالة إلغاء الموسم الجاري، وحتى في حالة استكماله فالأندية ستدفع أيضا تعويضا لشركات البث بعد خسارة ما يقرب 3 أشهر من البث بسبب توقف الرياضة.

وفي حالة استئناف الموسم، ستلعب المباريات بدون جماهير، وفي أوقات مضغوطة وستصبح قيمتها أقل بالنسبة لشركات البث، حتى أن الأندية قد تعيد مبلغ 300 مليون جنيه إسترليني إلى الشركات.

كنتيجة على ما سبق، فإن سكاي وبي تي سبورت، سيطلبان العديد من التسهيلات لتقوية تغطيتهما للأحداث، إذ طلبوا وضع كاميرات في غرف الملابس وتغطية صوتية للمنطقة الفنية وكاميرات في النفق وكذلك مقابلات بين الشوطين مع المدربين أو اللاعبين من الفريقين.

وترى رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز أن طلبات الشركات تبدو معقولة، وأوضحت الضرورة التجارية من أجل الوصول لتسوية مع شركات البث، لكنها شددت كذلك على أن أي تسهيلات ستتم فقط طيلة مدة عدم حضور الجماهير.

وتقع الأندية كذلك تحت الضغط من قبل الحكومة التي تحاول دفعهم لبث 45 من أصل 92 مباراة مجانا على التلفزيون، لكن لم يتم مناقشة هذا البند بعد.

ويعد أهم بند سيتم مناقشته في اجتماع الإثنين هو التصويت على بروتوكولات العودة للتدريبات وفي حالة تمرير القرار ستعود الأندية للتدرب في مجموعات صغيرة تبدأ من الثلاثاء.

وسيتم مناقشة تعديلات البث والطلبات وطلب الحكومة البريطانية في اجتماع آخر منفصل يوم 28 من الشهر الجاري.

طالع أيضا

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق