"تحققت العدالة".. لحظة إعلان بايدن مقتل أيمن الظواهري زعيم تنظيم القاعدة

CNN Arabic 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أعلن الرئيس الأمريكي، جو بايدن، أن الولايات المتحدة قتلت زعيم القاعدة أيمن الظواهري في غارة بطائرة بدون طيار داخل أفغانستان، السبت بتوقيت الولايات المتحدة، الأحد بتوقيت أفغانستان.

وقال بايدن في كلمته "يوم السبت، بتوجيهات مني، نجحت الولايات المتحدة في تنفيذ ضربة جوية في كابول بأفغانستان قتلت زعيم القاعدة أيمن الظواهري. الظواهري كان قياديا لدى بن لادن، كان معه طوال الوقت، كان الرجل الثاني ونائبه في وقت الهجوم الإرهابي في 11 سبتمبر. لقد كان منخرطًا بعمق في التخطيط لهجمات 11 سبتمبر، وواحد من أكثر الأشخاص مسؤولية عن الهجمات التي راح ضحيتها 2977 شخصًا على الأراضي الأمريكية".

وتابع بايدن قائلًا "لعقود من الزمان، كان العقل المخطط وراء الهجمات ضد الأمريكيين، بما في ذلك تفجير يو إس إس كول الأمريكية في عام 2000، والذي قتل 17 بحارًا أمريكيًا وجرح العشرات أكثر. لقد لعب دورًا رئيسيًا، دورًا رئيسيًا في تفجير السفارتين الأمريكيتين في كينيا وتنزانيا، مما أسفر عن مقتل 224 شخصًا وإصابة أكثر من 4500 آخرين. لقد خلّف أثرًا من القتل والعنف ضد المواطنين الأمريكيين وأعضاء الخدمة الأمريكية والدبلوماسيين الأمريكيين والمصالح الأمريكية".

كما أضاف "منذ أن نفذت الولايات المتحدة العدالة على بن لادن قبل 11 عامًا، كان الظواهري قائدًا للقاعدة، القائد. من مخبأه، نسق بين فروع القاعدة في جميع أنحاء العالم بما في ذلك ترتيب الأولويات وتوفير توجيهات العمليات التي دعت إلى وألهمت شن هجمات ضد أهداف الولايات المتحدة. قام بتصوير مقاطع فيديو، بما في ذلك لدعوة أتباعه في الأسابيع الأخيرة لمهاجمة الولايات المتحدة وحلفائنا".

واستطرد الرئيس الأمريكي قائلًا "الآن، تحققت العدالة. لم يعد هذا القائد الإرهابي موجودًا. لم يعد الناس في جميع أنحاء العالم بحاجة إلى الخوف من القاتل المصر. تستمر الولايات المتحدة في إظهار عزمنا وقدرتنا على الدفاع عن الشعب الأمريكي ضد من يسعون إلى إلحاق الضرر بنا".

أخبار ذات صلة

0 تعليق